ad
ad
ad
ad
ad

مقالات ذات صلة

3 Comments

  1. 1

    roche

    لمن الملك اليوم
    للمالك الواحد الاحد
    الله سود وجهكة انتقاما لما اصدر منك ضد الفقراء
    الدين طلبوا المساعدة
    فاستكبرت وغركم بالله الغرور
    المنتقم
    سمع دعاء القلوب المنكسرة
    انكسرت امام اسيدك الروس ومن فضلتهم عنا
    ولله جنود في السماوات والارض
    “le blé”
    لغة شراء البشر
    الله خلقها لتسعد الفقير من يد الغني
    ولا لتحتقره
    تحية للشعب السعودي

    Reply
  2. 2

    roche

    اين غطاء رأسك
    الذي كنت تلمسه وانتلاتزتهزء من المغاربة
    حرارة الخسارة اتلفت اناقته

    Reply
  3. 3

    roche

    ارادثم طبخها قبل
    اردثم اقصاء المغرب قبل التصويت
    اردتم اخفاء مكركم وتجنب الفضيحة
    لكن يمكرون والله خير الماكرين
    التصويت الاخير فضحكم
    وكشف المستور
    وشر لوبيا المسلم ضد اخيه المسلم
    باسم الله الرحمان الرحيم
    ثُمَّ أَنزَلَ عَلَيْكُم مِّن بَعْدِ الْغَمِّ أَمَنَةً نُّعَاسًا يَغْشَىٰ طَائِفَةً مِّنكُمْ ۖ وَطَائِفَةٌ قَدْ أَهَمَّتْهُمْ أَنفُسُهُمْ يَظُنُّونَ بِاللَّهِ غَيْرَ الْحَقِّ ظَنَّ الْجَاهِلِيَّةِ ۖ يَقُولُونَ هَل لَّنَا مِنَ الْأَمْرِ مِن شَيْءٍ ۗ قُلْ إِنَّ الْأَمْرَ كُلَّهُ لِلَّهِ ۗ يُخْفُونَ فِي أَنفُسِهِم مَّا لَا يُبْدُونَ لَكَ ۖ يَقُولُونَ لَوْ كَانَ لَنَا مِنَ الْأَمْرِ شَيْءٌ مَّا قُتِلْنَا هَاهُنَا ۗ قُل لَّوْ كُنتُمْ فِي بُيُوتِكُمْ لَبَرَزَ الَّذِينَ كُتِبَ عَلَيْهِمُ الْقَتْلُ إِلَىٰ مَضَاجِعِهِمْ ۖ وَلِيَبْتَلِيَ اللَّهُ مَا فِي صُدُورِكُمْ وَلِيُمَحِّصَ مَا فِي قُلُوبِكُمْ ۗ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ (
    اللهه فضح ما تخفون

    Reply

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *